Blog Detail

الدوار الوضعى


الدوار الوضعى


تتركب الأذن من ثلاثة اجزاء هى الأذن الخارجيه و الوسطى و الداخليه. والأذن الداخليه بها جزء مسؤول عن التوازن و هذا الجزء يسمى المتاهه الدهليزيه به ثلاث قنوات تعرف بالقنوات الهلاليه لأنها على شكل الهلال. بهذه القنوات اعصاب حساسه عليها حبيبات مثل الطباشير و هذه الكرستالات تتحرك مع حركة الرأس فتوصل كهرباء الى المخ ليعرف جهة تحرك الرأس.


فى بعض الأحيان و بدون سبب محدد تنفصل بعض هذه الحبيبات عن مكانها فعندما يتحرك المريض لليمين مثلآ , ترسل الأذن المصابه اشارات خاطئة للمخ فيحدث الدوار عندما يضع المريض رأسه فى وضع معين و يلازمه احساس بالقيء أو القيء.


ويتم تشخيص المرض بعمل بعض التمارين بالعياده علي اساسها يتم معرفة الأذن المصابه والقناه الهلاليه المصابه لأن كل قناه لها علاج خاص بها.و لا يوجد علاج دوائى لهذا  المرض انما يكون العلاج بتمارين معينه خاصه بكل قناه لأعادة هذه الحبيبات الى مكان غير حساس لتذوب بعد ذلك في سوائل الأذن...


والعلاج قد يحتاج جلسه أو أكثر كما أن المريض يستحسن ان يرتدى رقبه Soft collar حتى لا تتحرك رأسه اثناء فترة العلاج كما يستحسن أن ينام المريض على ظهره مع رفع الجزء العلوى من المرتبه قليلآ.


هذا المرض فى الغالب لا يتكرر و لكن في بعض الأحيان قد يتكرر مره أو مرتين.


كتب بقلم دكتور / مصطفى خفاجى

استاذ وجراح الانف و الاذن و الحنجره - كلية الطب - جامعة الازهر

كمان تقدر تدخل على الصفحة الخاصة بدكتورمصطفى وتعرف كل البيانات المتاحة عنه أو تقيم تجربتك معاه وتفيد غيرك


http://new.topdoctors.me/ar/doctorProfile/index/20424